عالم الكوميكس

(Hellboy)….ابن شيطان الجحيم ومصارع الظلام الخارق

عدسة الفن – سيف علي                      العدد:52

(فتى الجحيم)، ابن سيدها الذي اراده خليفة له في الارض، لكن نصفه الطيب جعله يبتعد عن طريق الشر ويحارب قوى الظلام السوداء، لا يبدوا من اولئك الابطال الملائكيين، فهيئته وسخريته وافعاله تجعله مخيفاً لنا، ولكن من داخله يتعذب من اجل ان يعرف اسرار ماضيه.

ابتكاره
تم انشاءه من قبل (مايك مجنالا) وظهر لأول مرة في (Sun Diego comic-con comics #2)
في اب عام 1993، ومنذ ذلك الحين ظهر في العديد من القصص القصيرة والمسرحيات والكروس اوفر.

قصته
)انونغ اون راما) هو الاسم الحقيقي للشخصية، نصفه شيطان والنص الثاني ذو النية الحسنة، وقد ضع على جبينه اكليل اللهب، كانت والدته (سارة) ساحرة اكتسبت قواها من كونها شريكة مع زوجها الشيطان (Azzael) دوق الجحيم ووالد (هيل بوي) الحقيقي، الذي اخذ جثة (سارة) إلى الجحيم عندما حاولت التوبة على فراش الموت فأحرقها (عزائيل) بعيداً حتى يولد طفلها وقطع اليد اليمنى لطفلها المولود لتحل محلها (اليد اليمنى للموت
(Right Hand of Doom)
وهي بقايا مرتبطة بـ.(Ogdru Jahad)
عندما علم أمراء الجحيم الآخرون بأفعاله أرسل (عزائيل) طفله نصف الشيطان.
تم استدعاء (هيل بوي) من الجحيم إلى الأرض كطفل من قبل النازيين الخبيرين، واكتشف من قبل البروفيسور (تريفور بروتينهولم) الذي شكل مكتب الولايات المتحدة للبحوث الخوارق والدفاع (B.P.R.D.) مع مرور الوقت اصبح (هيل بوي) رجلاً كبيراً ذا بشرة حمراء وذيل وقرون بشكل جذوع دائرية على جبهته، وحوافر للقدمين، ويده اليمنى كبيرة الحجم مصنوعة من الحجر، وهو لا يُظهِر أياً من الحقد الذي يعتقد أنه جوهري للشياطين، ولديه حس الفكاهة الساخرة ويقال إن هذا يرجع إلى تربيته تحت إشراف البروفيسور (بروتينهولم) الذي قام بتربيته كصبي عادي.
يعمل(Hellboy)لصالح B.P.R.D ضد قوى الظلام بما في ذلك النازيون والسحرة وفي قصص سابقة تم تحديده على أنه (أعظم محقق خوارق في العالم).
القوى و القدرات
يتمتع (Hellboy) بالمظهر الشيطاني بالإضافة إلى التدريب البدني المكثف وكمال الأجسام حيث يمتلك قوة خارقة ولديه قابلية تحمل عالية، ودرجة مقاومة ضد الإصابة بشكل كبير، ويتميز بعامل الشفاء الذي يتيح له الشفاء بسرعة من جميع الإصابات الجسدية تقريباً ويساعده لان يكون بمأمن من جميع الأمراض. لديه أيضا القدرة الفطرية لفهم اللغات القديمة والسحرية. مدى قوته كبير جداً وهذا يجعل من الصعب تحديد قدرته، بإمكانه اقتلاع شجرة كبيرة وقذفها على الخصم ورفع الحجارة الضخمة، كما لديه درجة عالية من المرونة للإصابة. يمكنه تحمل الضربات القوية التي ستجرح أو تقتل بشرياً، ونجا من إطلاق النار عليه عدة مرات وقد نجا من طعنة في صدره بسيف، وهجوم الذئب عليه.
في النسخة السينمائية ذكر أن (Hellboy) في مأمن من جميع أشكال النار والحروق، والصعق بالكهرباء، بالرغم من قدرته على التعافي بسرعة من الجروح البادية على ما يبدو، فهو أبعد ما يكون عن الضعف، ويمكن أن يصاب أو يدمر بالأسلحة التقليدية. في الأفلام أظهر (Hellboy) مهارة في استحضار الأرواح، مما يحفز جسده بحيث يمكن أن تعطيه الاستمرارية.
ظهوره فنياً
تم انتاج فيلمين من بطولة الشخصية في العامين 2004 و 2008 حيث قام (رون بيرلمان) في اداء دور البطولة واثنين من افلام الرسوم المتحركة وثلاث العاب فيديو
(Asylum Seeker),
(The science of Evil),
(Injustice 2),
ومن المتوقع له الظهور بدور البطولة في فيلم (Film Reboot) من قبل (ديفيد هاربور) لعام 2019.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى