منوعات

مصطلحات فنية

متابعة – حكيم عماد               العدد:52

هو أي عملية تضيف لوناً إلى صور أبيض وأسود، أو بني داكن، أو صور متحركة أحادية اللون كتأثير خاص، لتحديث الأفلام بالأبيض والأسود وأول طرق لتلوين الفيلم كانت يدويه من قبل الأفراد والصعوبة الكبرى في هذه العملية هي كثافتها العمالية يبدأ الفنان عادةً بتقسيم الصورة إلى مناطق وتعرف بأسم (طريقة التجزئة) وهي مضيعة للوقت بسبب عدم وجود خوارزميات تلقائية بالكامل لتحديد حدود المنطقة المضطربة أو المعقدة، مثل بين شعر الشخص ووجهه يرجع تاريخها إلى أوائل القرن العشرين ومن هذه الافلام التي من اخراج (جورج ميليز) هي (مملكة الجنيات،الرحلة المستحيلة،حلاق إشبيلية) كانت تلون بشكل فردي بواسطة مختبر التلوين (اليزابيث ثويلر) في باريس وفي اواخر الستينيات واوائل السبعينيات تم تطوير عملية التلوين الافلام بصورة فعالة اخترع الكندي (ويلسون ماركلي) العملية الأولية واستخدم لأول مرة في عام 1970 لإضافة لون إلى لقطات القمر أحادية اللون من مهام برنامج (أبولو) بأستخدام تقنية الكمبيوتر او التلوين المحوسب باستخدام تقنيات مبكرة لها تباين ناعم ولون شاحب ومسطح إلى حد ما فقد تحسنت التكنولوجيا منذ 1980 الى التلوين الرقمي حيث يربط الفنيون بمساعدة برامج الكمبيوتر مجموعة من المستويات الرمادية لكل كائن ويحدد الفني لوناً لكل كائن مع الحفاظ على مستويات الكثافة ثم يتبع البرنامج كل كائن من الإطار إلى الإطار، وتطبيق اللون نفسه حتى يترك الكائن الإطار. عندما تدخل الأجسام الجديدة في الإطار يجب على الفني ربط الألوان بكل كائن جديد بالطريقة نفسها وتم تسجيل براءة اختراع هذه التقنية في عام 1991.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى