سيرة فنان

(جاريد ليتو)…فيلسوف الأدوار النفسية والعميقة في جامعة هوليوود الفنية

عباس المــاجد                                                     العدد:47

من الصعب جداً أن تجد شخصاً يحافظ على مسار نجوميته بالغناء والتمثيل خلال الزمن بهذا الشكل المتقن، ألا أن نجمنا قد تفرد بالهيمنة بين أقرانه بالرغم من أن تعابير وجهه عبر الاعوام حرفياً لم تتغير كثيراً، لكنه دائماً ما كان ينتج الشخصية بأختلاف كبير وتقمص جاد عن سابقاتها وبوزن مختلف كل مرة انه البديع والاستثنائي والمتأنق دوماً (جاريد ليتو) نجم سيرة فنان لهذا الاسبوع.

نشأته
هو (جاريد جوزيف بريانت) ممثل ومنتج وموسيقي ومغني أيضاً، من مواليد (26) كانون الاول عام (1971) في مدينة بوسير، في ولاية لويزيانا في الولايات المتحدة الاميركية، لأبوين أنفصلا حينما كان طفلاً فقامت والدته بتربيته وسط ظروف صعبة جداً و ترحال دائم للعائلة لكنه درس الرسم في جامعة (فيلادلفيا) ثم درس التمثيل في (مدرسة الفنون البصرية) في ولاية نيويورك و تخرج منها.
حياته الشخصية
واعد ليتو العديد من الفنانات منهن كاميرون دياز من (1999) وحتى(2003) ، لكنه بقي بعدها عازباً إلى هذه اللحظة، شارك في العديد من الجمعيات الخيرية منها (Habitat for Humanity) ويقوم بجمع التبرعات عند حدوث الزلازل و التسونامي فمثلاً في الزلزال الذي وقع في هاييتي عام (2010) قام بأصدار ألبوم فوتوغرافي إلتقطه خلال رحلته في محاولة لجمع التبرعات جراء الزلزال.


بدايته الفنية
في عام (1992) وفي لوس أنجلوس ، ظهر كضيف فقط في الاعمال التالية: في مسلسل (Camp Wilder) ظهر بدور (ديكستر) لحلقتين فقط، المسلسل ذو الـ(19) حلقة كان يضم أسماء شابة وفي بداياتها الفنية مثل (هيلاري سوانك) و(جيري اوكونيل) وفي عام (1993) ظهر في مسلسل (Almost Home)
بدور(ريك أيكن) المسلسل أيضاً كان من موسم واحد وايضا فيه نجوم لمعت اسماؤهم بعد حين مثل (بريتاني مورفي) و(بين أفليك) و(أليسون هانيغان) أما في عام (1994) في مسلسل (Rebel Highway) أدى شخصية (مايكل) جنباً إلى جنب مع مشاهير في أوائل أعمالهم مثل (رينية زيلويجر) و(هاوي منديل) و(أدريان برودي) و(سلمى حايك) و(باول روود) و(أليشيا سيلفرستون).
وظهر في فيلم (Cool and the Crazy) في نفس العام والتعاون الثاني كان مع اليشيا سلفرستون لكن بدايته الحقيقية كانت في نفس العام وفي مسلسل
(My So-Called Life) حيث أدى (ليتو) دور المراهق الشاب (جوردان كاتالانو) حبيب الشابة (أنجيلا تشيس) التي قامت الممثلة (كلير دانيز) بأداء شخصيتها وربح المسلسل (6) جوائز من أصل (10) ترشيحات وأغلبها كانت تحمل اسم النجمة (كلير دينيز) لكن الجميل بالموضوع أنه خلال النصف الأول من الموسم، ظهر (شانون ليتو) اخ الممثل (جاريد ليتو) إلى جنبه في أحدى الحلقات كعازف طبل وبعد مرور أربع أعوام شكل الأخوان فرقة الروك الناجحة (30 Seconds to Mars)
أذ كانت تلك الحلقة النواة الأولى لتشكيل الفرقة. نعود لعام (1995) وبالتحديد في فيلم (How to Make an American Quilt) و بشخصية (بييك) كان أول ظهور له في الفيلم حيث كان من بطولة المتألقة (وينونا رايدر)، رغم النجاح المتواضع للفيلم ألا أن ذلك لم يمنع (ليتو) من مواصلة الحلم.


بداية الشهرة
رغم ان العام (1996) كان محملاً بخيبة أمل كبيرة بعد فشل فيلم (The Last of the High Kings) بدور (فرانكي غريفين) لكنه عاد بقوة في عام( 1997) وفي أداء جعل هوليوود تلاحظ الموهبة القادمة حيث أدى شخصية العداء (ستيف بريفونتان) بطل الألعاب الأولمبية، الفيلم حمل أسم (Prefontaine)بأسم العداء و نال إستحسان الجمهور والنقاد، وفي نفس العام قدم شخصية مبهرة وهي (لاين ديكسون) في دور طبيب سابق في فيلم(Switchback)مع (داني كلوفر) و(دينيس كويد) وفي عام (1998) مثل البطولة في فيلم (Basil) وفي نفس العام وفي فيلم الجريمة و الإثارة (Urban Legend) قام بتأدية دور الطالب المجد (باول غاردينير) أحد الطلاب والناشر في الصحيفة الطلابية حيث يشتبه في سلسلة من الوفيات الغريبة المرتبطة ببعض الأساطير الحضرية، وفي نفس العام ايضا ظهر في الفيلم الحربي (The Thin Red Line) بدور الملازم الثاني في الجيش الاميركي( وايات) الفيلم من أخراج (تيرانس ماليك) وجنباً إلى جنب الممثلين (شون بين) و(جيم كافيزل) و(جون كيوزاك) و(جورج كلوني) و(دافيد هارليسون).


مسيرته الغنائية
جاريد ليتو يعتبر فناناً شاملاً ، فهو اضافة لكونه ممثل يشتهر بكونه عضو ومغني رئيسي في فرقة روك (30Seconds to Mars) أطلقت الفرقة الألبوم الأول حاملاً مسمى الفرقة ذاته في عام 2002 مخلفاً نقداً إيجابياً وبيعت مليون نسخة من ألبوم الفرقة الثاني (A Beautiful Lie) وفي كانون الاول عام 2009 أطلقت الفرقة ألبومها الثالث تحت عنوان (This is War) أخرج (ليتو) عدة فيديوات موسيقية مثل (The Kill) الذي رُشح لعدة جوائز. في آيار 2013 الفرقة أطلقت ألبومها الرابع
(Love, Lust, Faith and Dreams). لاحقًا ذلك العام فازت المجموعة بجائزة (MTV Video Music Award) عن فئة أفضل فيديو لأغنيتهم(Up in the Air).
اهم افلامه
في عام (1999) ظهر في الفيلم الشهير (Fight Club) من روائع المخرج ديفيد فينشر حيث أدى دور (Angel Face) الفيلم غني عن التعريف وأيضاً في فيلم
(Girl, Interrupted) وفيلم (Black and White) لنفس العام، اما عام (2000) فقد كان حافلاً لـ(جاريد ليتو) حيث أدى شخصيتين لا تنسى، ففي فيلم
(American Psycho) قدم دور (باول ألين) مع (كريستيان بيل) و قدم شخصية (هاري غولدفارب) في رائعة المخرج (دارين أرنوفسكي) فيلم (Requiem for a Dream) مع (جنيفير كونيللي) في دور لا يحكى ولا ينسى وللتحضير للدور أنتقل للعيش في شوارع نيويورك وسط المدمنين، وأيضاً ظهر في فيلم
(Sunset Strip) وبدور (غلين والكير) في نفس العام لكن (ديفيد فينشر) يعجب بأداء (ليتو) فيتعاون معه في عام(2002) و في فيلم
(Panic Room) حيث أستطاع لعب دور الشرير بأحترافية عالية. وظهر أيضاً في فيلم (Highway) لذات العام و تتصاعد حياة (ليتو) المليئة بالأثارة حيث قدم لنا دور المحارب (هيفاستيون) في الفيلم التاريخي (Alexander) لعام (2004) مع الكبار السير (انطوني هوبكينز) و(كولين فاريل) و(فال كيلمر) و(انجلينا جولي) ومن إخراج (أوليفر ستون) وفي عام (2005) حيث تقاسم البطولة مع (نيكولاس كيج) في فيلم (Lord of War) يؤدي دور (فيتالي أورلوف) وفي عام (2006) وفي فيلم (Lonely Hearts) حيث ظهر مع (سلمى حايك) و(جون ترافولتا) حيث أدى دور القاتل (راي فيرنانديز) والمقتبس من قصة حقيقية في فترة الأربعينيات لشخصيتين وزوجين قاتلين معروفين باسم (Lonely Hearts Killers) وفي عام (2007) في فيلم (Chapter 27) حيث كسب الكثير من الوزن وبصورة مرعبة في دوره الرائع بشخصية (مارك دايفيد تشابمان) الذي قتل المغني الشهير (جون لينون) وفي عام (2009) يعود بدور نفسي آخر و مرهق في فيلم
(Mr. Nobody) وبدور (نيمو) الفيلم عبارة عن متاهة في دوامة زمنية ضمن عدة أختيارات لطفل ينفصل والداه ويعيش تجربة غريبة، لا يتوقف نجمنا عند هذا الحد ففي عام (2012) أنتج فيلماً وثائقياً يحمل عنوان (Artifact) يتكلم عن تجربته بالحياة وفي عام (2013) يؤدي الدور الأصعب في مهنته في
(Dallas Buyers Club) مع (ماثيو ماكونهي) حيث تعرض للأذى النفسي الشديد أثناء أداء الدور من نقص في الوزن وتغيير شكله وساعات العمل الطويلة والمتواصلة في الأستوديو وفي عام (2016) يكسب بعض الوزن والعضلات يدخل معترك الكوميكس في عالم (DC) المظلم والسوداوي وبالتحديد فيلم
(Suicide Squad) حيث يؤدي دور (الجوكر) وبالرغم من عدم كفاية الوقت وضغط الأستوديو المنتج والمشاكل الحاصلة بين الأطراف الثلاثة لكنه أدى الدور بأحترافية عالية وكما تعرض للألم الجسدي والنفسي أثناء التمثيل في عام (2017) وفي فيلم (Blade Runner 2049) أدى شخصية (نياندير والاس) أما في هذا العام (2018) أدى شخصية (نييك لاويل) في فيلم (The Outsider) وله أفلام قادمة مثل (Morbius),(Suicide Squad 2) , (The Joker) ,(Tron 3),(Ares).


الترشيحات والجوائز
منذ عام 2000 توالت ترشيحات (ليتو) لجوائز عديدة عن أفلامه مثل: (النفسية الأمريكية)، (الطريق السريع) ، (ملك الحرب) ، (القلوب الوحيدة) ، (الفصل السابع والعشرون) ، (السيد لا أحد) ، ترشح للأوسكار مرة واحدة كأفضل ممثل في دور مساعد عن ادائه في فيلم (The American Hustle),وهذا ما أهل ان يمتلك جاريد ليتو رصيداً قوياً فقد فاز بالاوسكار عن (Dallas Buyers Club) كأفضل ممثل مساعد كما أنه حائز على(49) جائزة عالمية و (35) ترشيحاً عالمياً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى