الاخيرة

تقمصات جامحة

دعاء علي

دائما وابدا هناك كم هائل من النجوم يتميز عن اقرانه بادواره المثيرة وتقمصه لها، بالرغم من صعوبة بعض الادوار الا ان اجادتهم لها نقطة فارقة ضمن هذا التميز. نجمنا لهذا الاسبوع برع وتقمص دور الشر في اعلى مستوياته حتى اصبح علامة مميزة في تاريخه (توم هيدليستون) تحفة بريطانية اخرى، وضع بصمته بشكل واضح في عالم هوليوود الكبير وبرع في رسم مسيرته بثقة، فهو يختار ادواره بثقة تامة ليتقمصها بشكل بارع، قد يكون من اشهر ادواره هو دور (لوكي) الذي لعبه في عدة افلام منتجة من استديوهات مارفل، ثلاثة اجزاء في فيلم ثور والاخر ضمن سلسلة افلام المنتقمون. تميزت هذه الشخصية بكونها تحمل الكثير من العواطف والانفعالات ممزوجة بالخيانة والغدر. بالرغم من ان شخصية (لوكي) ذات طابع وميول للشر الا ان (توم) تقمصها ليجعل منها الافضل والمحبوبة جدا من قبل الكثيرين بل وهناك من يعتبره تفوق على اخيه ذو الشخصية المغرورة (ثور). عام 2015 عرض لنجمنا فيلم (القمة القرمزية) يؤدي فيه دور مغاير تماما لما تعود عليه جمهوره فكان دوره رومانسي ممزوجا بالغموض فكان تقمصه لدور حمل الكثير من المشاعر منها الحب والخيانة والالم، فهل يمكن ان يمحو الحب الخطيئة؟ اما في عام 2017 طل علينا نجمنا البريطاني الوسيم كعادته بدور مختلف تماما في (kong:skull lsand) الفيلم الفنتازي المأخوذ من فيلم (كنغ كونغ) تدور احداثه في جزيرة نائية يصل اليها مجموعة من الجنود والعلماء ليكتشفوا انها تحتوي على كم هائل من المخلوقات الغريبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى