الشاشة الصغيرة

گاز فرينغ  … أحرق الجميع واذهب لحفلة موسيقية

حيدر الطائي   العدد:52

أرى أن الجميع بخير، ياله من شيءٌ جيد أن أراكم في هذهِ الحال الآن، في هذهِ المناسبة هل لي بأخذ طلباتكم؟ أم تفضلون الفطائر على العشاء؟ لوحة فنية مرسومة بالحبر الخفي تحدد الدماء المتركزة في أطراف الصورة المقلوبة ذات المعاني الهمجية الناعمة، هل عليَ فعلاً تصديق ذلك؟ أن هنالك ملامح همجية ناعمة، زلزال الشر (گاز فرينغ) هو الجواب الوحيد لأحجيةٍ لا تزال على رأس الجبل فوق الجميع بدون أي شوائب. (Breaking Bad)‏ الإسم الساطع فوق محيط الشاشة الصغيرة والذي إحتوى إثنين من أعمدة الشر في جولة مسرحية طويلة المدى كان فحواها من هو الافضل، برأيي وبرأي الكثير من صناع الفن شخصية (فرينغ) تعتبر إحدى أفضل الشخصيات الشريرة الرتيبة على مر التأريخ التي إمتازت بأمتزاج عنصرين متناقضين الهمجية الوحشية .. واللباقة والهدوء، في أي لحظة من اللحظات سيظهر أمامك شيء أشبه بالبركان المتفجر الهائج لا يقف في طريقهِ أحد، ثم في لحظة اخرى ستتفاجئ بموسيقى هادئة أشبه بموسيقى بيتهوفن الرائعة، في هذا المسلسل وصل التكامل لأبسط الشخصيات الصغيرة ليصب واخيراً بالأدوار الشريرة الرئيسية التي حفرت بقوة وشراسة إسمها في قلوب المتابعين، وفي الختام تعتبر هذهِ الشخصية أحدى أهم الشخصيات التي يجب عليك أن تستمتع بأدائها الشرس في الحوارات والإنفاعلات في أحد أعظم ما إنتجت الشاشة الصغيرة على مر العصور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى