الاخيرة

تقمصات جامحة (ماريون كوتيار)

ثامر ريس – العدد 55

لتكون الأفضل عليك هزيمة الأفضل لكن بالنسبة للنجمة الفرنسية (ماريون كوتيار) – (Marion Cotillard) كانت الأفضل بالعمل مع الأفضل. منذ بدأ مسيرتها الفنية كان عملها مع مخرجين وصناع أفلام من الدرجة الأولى مثل (تيم بارتون) و(كريستوفر نولان) و(وودي آلآن) وربما هذا ما أوصلها لقمة النجاح السينمائي وجعلها من الممثلات الأوائل حالياً، بالإضافة لذلك لتقمصها الكثير من الأدوار الناجحة مثل الدور الذي حازت بسببه على جائزة الأوسكار لأفضل ممثلة في فيلم، وهي المرة الأولى على الإطلاق تمنح الجائزة لأداء باللغة الفرنسية عن فيلم (La Vie en rose) او (حياة وردية) في عام (2007) الذي يروي قصة حياة المغنية والأيقونة الفرنسية الراحلة (اديث بياف) (Edith Piaf) حيث ان روعة تقمصها أعاد الحياة الوردية لـ(أديث) نفسها، فجعلت الأغنية العالمية على قيد الحياة مرة ثانية، وادخلت لنا العاطفة من جديد بتقمص أكثر من مثالي جعل تلك النبرة في صوتها تسترجع ذكريات موجوعة خاصة بالمغنية لما عانته في حياتها حتى ماتت في سن مبكرة في السابعة والأربعون من عمرها، وجعلت العالم كله يصفق لها من أجل سماع صوت (اديث) في حنجرة (ماريون). استمرت ماريون بتقمصات ناجحة لتعبر عن افتتانها بأنواع القصص التي يوجد فيها شخصيات ذات جانب غامض مقدمين فكرة الحرية الكاملة والتي مع ذلك لا يمكن الوصول إليها أبدا، فشاهدناها متألقة في فيلم (The Dark Knight Rises) برفقة ممثلين عمالقة مثل (كريستيان بيل)، (توم هاردي)، (كيليان مورفي) تحت إدارة عملاق الإخراج (كريستوفر نولان)، وفي فيلم (Allied) مع النجم (براد بيت)، وفي فيلم (Inception) مع النجم (ليوناردو دي كابريو).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى